توينبي ونظام سير الحضارة

من Jawdat Said

اذهب إلى: تصفح, ابحث
كتب جودت سعيد

كن كابن آدم


Kunkabkadm.cover.gif
انقر هنا لتحميل الكتاب
مقدمة وتمهيد
المقدمة
تمهيد
الفصول
الفصل الأول: السلطة والمعرفة
الفصل الثاني: الخوف من المعرفة
الفصل الثالث: قراءتان للقرآن
الفصل الرابع: الغيرية والجنون الأعظم
الفصل الخامس: الإنسان والتاريخ
الفصل السادس: في دلالات آية الوحدة الأوروبية
الفصل السابع: مذهب الرشد، مذهب ابن آدم والأنبياء


وتحضرني هنا ملاحظة المؤرخ توينبي عن نظام سير الحضارة، كيف بدأ وكيف تموت، قال ما معناه: « إن الحضارة تبدأ من الأقلية المبدعة التي تهتدي إلى الحلول السهلة التي تختزل الجهد والوقت وتصل إلى أفضل النتائج بأقل الجهود، فهذا المبدع، أو هذه الأقلية المبدعة، تقود القافلة بأناشيد الإعجاب التي تهتدي إلى اعظم الثروات الكامنة في الإنسان لاستخدامها على الوجه الأمثل، وحين يفتح هذا الطريق؛ فإن البشر والأطفال ليدهم استعداد للاستمرار في بذل الجهود وعدم التوقف عن الكد والكدح مادامت العلاقة بين الجهد والمردود لصالح المردود، ولكن الحضارة تبدأ بالانهيار حين تبدأ العلاقة بين الجهد والمردود بالاضطراب، وذلك حين يبدأ سهم الجهود بالارتفاع، وسهم المردودات بالانخفاض، هنا تبدأ النفوس بالانطفاء والتراخي، والهمم بالتقاعس والتقاعد عن بذل الجهود غير المثمرة، وهنا يتغير الوضع من الإبداع إلى التكرار الممل، لأنه لم يعد هناك وقوف كافٍ من العواقب والمردودات المغرية، فتتباطأ الحركة، وعند ذلك يتحول الذي كان يقود الناس بإبداعه وبأناشيد الإعجاب، ويستبدل بموسيقى أناشيد الفرح موسيقى الكرابيج والسياط التي تهوي على الأجساد كي تستمر في الإنتاج الذي لا يعود بما يغني عن المنتج شيئاً، فانهيار الحضارة يبدأ عند تحول الأقلية المبدعة الموقظة لشهية الناس إلى السعي الحثيث والتعاون على زيادة الثواب على جهودهم، عندما تتحول هذه الأقلية المبدعة إلى أقلية متسلطة تسوق الناس بالقهر والإكراه ».

تأمل هذه العلاقة الإنسانية، وما فيها من وقود محرك لجهود البشر، بدل إبداع طرق الثواب، وتأمل العواقب التي يحصلها الناس من هذه العلاقة، وستراها أضعافاً مضاعفة، كمثل حبة أنبتت سبع سنابل، في كل سنبلة مئة حبة، والله يضاعف لمن يشاء.

الفصل الثاني: الخوف من المعرفة الفصل الثالث: قراءتان للقرآن الفصل الرابع: الغيرية والجنون الأعظم
فعل الله وفعل الإنسانالارتباط الوثيق بين القراءتينموقف القرآن من الذي ينسبون أخطاءهم إلى اللهتوينبي ونظام سير الحضارةاستثمار طاقات الأطفالأثر المعرفة التاريخية في الإنساناحتفال القرآن بالمواقف التاريخية الصحيحةبين النظر والانتظارالتاريخ وفرز الحق من الباطلاهتمام القرآن بالتاريخالمسلمون والتاريخالتاريخ والحجة الإبراهيميةالمقدس والنافعالعواقب المعجلة والعواقب المؤجلةالدخول إلى معبد التاريخمذهب بلال ومذهب ابن آدمبلال وتغيير ما بالأنفساليأس والكفرالجنون والسحر والرحمة والعذابالأنبياء والرحمةمن دلالات حرب الخليجالقراءتان وصرف الإنسان عن الآياتأمراض الفكر وجراثيمه